طفل يصاب بعد محاولته التقاط صورة مع صلاح.. النجم المصري يفاجئه ويعود للاطمئنان على حالته!

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، صورة للنجم المصري، ، نجم الإنكليزي، وهو مع طفل صغير يرتدي قميص "الريدز"، وتسيل الدماء من أنفه.


وأكدت تقارير إعلامية بريطانية، أن الطفل لوي فاولر، البالغ من العمر 11 عاما، كان هو وشقيقه، يركضان للحاق بمحمد صلاح، الذي كان يغادر مركز تداريب النادي، بعد الفوز على (4-1)، بسيارته، إلا أنه ارتطم بعمود للإنارة، فأصيب في أنفه.

وشاهد صلاح اللقطة، فقرر التوجه نحو الطفل المصاب، فقام بعناقه، ثم التقطه معه صورة ستبقى للذكرى، وقام بنفس الشيء مع شقيقه، علما أن الطفلان يساندان فريق ليفربول.


ولقيت التفاتة صلاح هذه، تفاعلا كبيرا من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، كما أن حساب على "تويتر"، لزوج أم الطفلين، نشر تغريدة يشكر من خلالها النجم المصري.


أهم الأخبار

آخر المستجدات