الشرطة المصرية تكشف التفاصيل المتعلقة بالجثة المجهولة التي عثر عليها في منزل محمد النني

كشفت السلطات المصرية، عن ملابسات حادثة العثور على جثة متحللة في منزل مملوك للاعب خط وسط ، محمد النني، المحترف في صفوف نادي الإنجليزي.


وذكرت تقارير الشرطة أن الجثة تعود لبائع متجول تسلل إلى منزل النني الكائن في الغربية، لسرقة الكابلات النحاسية الخاصة بالتوصيلات الكهربائية، مما أدى إلى تعرضه لصعقة كهربائية أدت إلى وفاته.


ونقلت وسائل إعلام مصرية عن مصادر أمنية، تأكيدها عدم وجود أي شبهة جنائية للوفاة، وأوضحت أن تقرير الطب الشرعي كشف عن وجود علامات صعق كهربائي في أجزاء متفرقة من الجثة، التي تعرضت للتحلل والتعفن، حيث ظلت بالمنزل خمسة أيام قبل أن يكتشفها ناصر النني والد لاعب المنتخب المصري.


وكان ناصر النني، صرح بأنه اكتشف جثة مجهولة في منزل نجله بالغربية، عندما توجه لتنظيف المنزل، الذي خصصته العائلة كمقر لجمعية خيرية.


تجدر الإشارة إلى أن محمد النني، شارك مع منتخب مصر في بطولة كأس الأمم الإفريقية الأخيرة، التي ودعها "الفراعنة" من الدور ثمن النهائي، عقب الخسارة أمام جنوب إفريقيا (0-1).

أهم الأخبار

آخر المستجدات