محمد صلاح يُعلّق لأول مرة على توديع كأس الأمم الأفريقية

أعرب لاعب المنتخب عن حزنه للخروج المبكر للمنتخب المصري من المقامة على أرضه، متوجها بالشكر الى المشجعين، ومتعهدا التعلم من الأخطاء التي أدت الى خروج مبكر للفراعنة من ثمن النهائي.


وبعد نحو 24 ساعة على السقوط أمام نحو 75 ألف متفرج غصت بهم مدرجات ستاد القاهرة الدولي، كتب صلاح عبر حسابه على "تويتر"، "حزين جدًا لخروجنا المبكر من كأس الأمم الإفريقية".

أضاف "كان نفسنا نكمل المشوار سوا للآخر ونجيب البطولة لجماهيرنا الوفية، اللي لازم أشكرها شكر كبير على الدعم المعتاد منهم وإن شاء الله نتعلم من الأخطاء اللي وقعنا فيها. والتوفيق للمنتخب فيما هو قادم".


وكان الفراعنة من أبرز المرشحين للقب، لاسيما وأنهم يستضيفون البطولة على أرضهم للمرة الخامسة (توجوا باللقب ثلاث مرات في الاستضافات الأربع السابقة)، ويحملون الرقم القياسي في عدد ألقابها (7).


وكان صلاح نفسه محط انقسام واسع في أوساط المشجعين الذين عولوا عليه لقيادة المنتخب الى اللقب، على خلفية موقفه من قضية زميله عمرو وردة، ودعوته الى منحه فرصة ثانية بعد قرار أبو ريدة استبعاده من التشكيلة على خلفية قضية جدلية عبر مواقع التواصل، قبل ان يتم خفض عقوبته والسماح له بالعودة بدءا من ثمن النهائي بعد "تكاتف" اللاعبين معه.

أهم الأخبار

آخر المستجدات