الخليفي يخاطب نيمار بـ'صرامة': "لا أحد أجبره على التعاقد معنا"

جمال ملكي - البطولة

فتح رئيس نادي ، القطري ناصر الخليفي، باب الخروج في وجه نجومه، مؤكدا أنه ابتداء من الموسم القادم، لن يقبل "سلوكيات النجوم"، مشيرا أن كل من رفض هذا الأمر، فبإمكانه الرحيل.


وأجرى الخليفي، مقابلة مع مجلة "فرانس فوتبول"، التي كشفت عن غلاف عددها، الذي سيصدر غدا الثلاثاء.

وكشفت المجلة، عبر موقعها الرسمي، عن جزء من تصريحاته، كتكملة لما نشرته بالأمس، وقال الخليفي: "كلنا تفتقر إلى الشخصية والسلطة. وأنا أول من يتحمل هذه المسؤولية، بدوري افتقرت لهذه الأشياء. أنا المتهم الأول، ولن أتهرب من مسؤولياتي. لا أريد أن أختبئ، أو ألقي باللوم على الآخرين، أو اللاعبين أو المدرب. إذا لم ننجح في هذا الموسم، فأنا أول من يتحمل مسؤولية الخطأ. لكن الأمور سوف تتغير".


ووجه الخليفي تحذيرا للاعبين، وقال: "المجموعة تحتاج إلى استعادة الصرامة. إذا ارتكب لاعب خطأ ما، فإن ليوناردو (المدير الرياضي الجديد) سيوضح له أن النادي فوق الجميع. سيتعين على اللاعبين تحمل مسؤولياتهم أكثر من ذي قبل... أريد لاعبين يفخرون بحمل قميص النادي، وليس لاعبين من يقومون بالعمل عندما يناسبهم. ليسوا هنا للاستمتاع. وإذا لم يوافقوا، فإن الأبواب مفتوحة. إلى اللقاء. لا أريد رؤية سلوكيات النجوم بعد الآن".

أما في حديثه عن ، فإن القطري كان أكثر صرامة، وقال: "أريد لاعبين يرغبون في تقديم كل شيء للدفاع عن شرف القميص، والانخراط في مشروع النادي. من لا يريد هذا الأمر، أو لم يفهم ما المطلوب، سنجلس وسنناقش فيما بيننا. بالطبع هناك عقود يجب احترامها، (نيمار متعاقد مع باريس سان جيرمان حتى عام 2022)، ولكن الأولوية الآن هي الانخراط الكامل في مشروعنا. بالنسبة لنيمار، لا أحد أجبره على التعاقد معنا. لا أحد دفعه للقيام بذلك. لقد جاء عن علم، للانخراط في المشروع".

أهم الأخبار

آخر المستجدات

Loading interface...