الدوري الأوروبي | الإنتر يودع البطولة وأرسنال يقلب الطاولة على رين

حقق الألماني، مفاجأة من العيار الثقيل بإخراجه الإيطالي، بفوزه عليه 1-0 في عقر داره في إياب ثمن النهائي من (يوروبا ليغ)، في حين قلب الإنكليزي تخلفه ذهابا امام الفرنسي 1-3، وتغلب عليه بثلاثية نظيفة الخميس وحجز مكانه في ربع النهائي.


وكان لقاء الذهاب في فرانكفورت انتهى بالتعادل السلبي في مباراة كان فيها الإنتر الطرف الأفضل وأهدر له لاعب وسطه الكرواتي مارسيلو بروزوفيتش ركلة جزاء.


وفي مباراة العودة على ملعب سان سيرو، باغت الفريق الألماني اصحاب الأرض عندما استغل المهاجم الصربي لوكا يوفيتش خطأ مميتا في دفاع انترميلان لينفرد بالحارس السلوفيني سمير هندانوفيتش ويسدد الكرة ساقطة من فوقه في الدقيقة السادسة.


وعلى الرغم من المحاولات المتكررة للفريق الإيطالي الذي استمر غياب هدافه الأرجنتيني ماورو إيكادري لاستبعاده عن تشكيلة فريقه لرفضه اللعب بعد سحب شارة القيادة منه، فانه لم يتمكن من قلب الأمور في صالحه.


وهذه النتيجة قد تعجل من رحيل المدرب لوتشيانو سباليتي في ظل تقارير تفيد بامكانية عودة البرتغالي جوزيه مورينيو للاشراف على الفريق الذي قاده الى ثلاثية نادرة عام 2010.


وعلى ملعب الامارات في شمال لندن، نجح أرسنال في قلب تخلفه ذهابا 1-3 الى فوز صريح ومستحق بثلاثية نظيفة في مباراة كان نجمها المهاجم الغابوني بيار ايميريك اوباميانغ بتسجيله هدفين وصناعته لآخر.


وشارك في المباراة المهاجم الآخر الفرنسي ألكسندر لاكازيت بعد ان خفف الاتحاد الاوروبي العقوبة بحقه من ثلاث مباريات الى اثنتين.


وضرب الفريق اللندني مبكرا من خلال تسجيله هدفين سريعين الاول عبر اوباميانغ الذي تابع كرة عرضية داخل الشباك (5) والثاني بواسطة الظهير الايمن اينسلي مايتلاند نايلز من كرة رأسية اثر تمريرة من اوباميانغ (15).


واضاف اوباميانغ هدف الاطمئنان بعد تلقية كرة عرضية من البوسني سياد كولوسينياك (72).

أهم الأخبار

آخر المستجدات