مسعود أوزيل يرفض الرحيل عن صفوف أرسنال

رفض الألماني نجم فريق لكرة القدم الرحيل عن الفريق الشهر الماضي ليعقد بهذا محاولات النادي للتخلص من اللاعب في ظل خروجه من حسابات الإسباني المدير الفني للفريق، حسب ما أفادت وسائل الإعلام البريطانية يوم السبت.


ورغم تقاضيه أعلى راتب للاعب في تاريخ نادي أرسنال حيث يبلغ 350 ألف جنيه إسترليني أسبوعيا، لم يعد أوزيل ضمن حسابات إيمري.


وخاض أوزيل، الفائز مع المنتخب الألماني بلقب كأس العالم 2014 بالبرازيل 18 مباراة فقط مع أرسنال في الموسم الحالي، فيما استبعده إيمري تماما من قائمة الفريق في العديد من المباريات، وكان آخرها خلال المباراة التي خسرها الفريق صفر -1 أمام باتي بوريسوف البيلاروسي الخميس.


وأوضحت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أن أرسنال يبحث عن ناد مناسب ليرحل إليه أوزيل ولكن الراتب الضخم الذي يتقاضاه اللاعب يقف حائلا دون إيجاد خيار مناسب.


وحاول باريس سان جيرمان الفرنسي إلى ضم اللاعب في يناير الماضي على سبيل الإعارة ليكون بديلا للبرازيلي نيمار في حالات إصابة النجم البرازيلي ولكن أوزيل عارض ورفض هذه الصفقة.


ويشعر أوزيل (30 عاماً) بالسعادة في الحياة بلندن ولا يبدو على استعداد للرحيل على سبيل الإعارة حيث يفضل الانتقال بشكل نهائي في فترة الانتقالات الصيفية ، حسبما أفادت صحيفة "ذي صن" البريطانية.


وأصبح إيمري أيضا منزعجا من إعلان أوزيل بشكل منتظم عن عدم إمكانية مشاركته في المباريات بسبب معاناته مرضيا أو من إصابات في الظهر أو الركبة ، حسبما أفادت التقارير الإعلامية.


وغاب أوزيل حتى الآن عن أكثر من 100 مباراة للفريق في المواسم الستة التي قضاها مع الفريق وذلك بسبب الإصابات رغم أنها لم تكن إصابات كبيرة.

أهم الأخبار

آخر المستجدات