صلاح يفض الشراكة مع كين ويقود ليفربول لقهر اجتهاد كريستال بالاس

واصل المهاجم المصري "محمد صلاح" تألقه داخل الملاعب الإنجليزية وقاد ناديه ليفربول لهزم ضيفه كريستال بالاس بأربعة أهداف مقابل ثلاثة في واحدة من المباريات المثيرة بالبريميرليج.


وفشل لاعبو كريستال بالاس في تحديهم للفرعون قبيل المباراة عبر تصريحاتهم، حيث سجل صاحب الـ26 عامًا ثنائية اعتلى بها صدارة ترتيب هدافي الدوري الممتاز، حيث رفع رصيده إلى 16 هدفًا.


كريستال بالاس كان الفريق السبّاق للتهديف عبر المتألق "أندروس تاونسند" الذي حوّل عرضية أرضية من زميله زاها في الشباك.


ثم تمكن صلاح من إعادة الريدز في المباراة من جديد بهدف سجله قبل مرور أول نصف ساعة من كرة طائشة استقرت أمامه ووضعها من لمسة واحدة في شباك الحارس سبيروني.


وأنهى البرازيلي "روبيرتو فيرمينو" الشوط الأول واضعًا أصحاب الملعب في المقدمة بعدما سجل الهدف الثاني من كرة رأسية حولها ببراعة داخل المرمى.



بينما كريستال بالاس فكان على موعدًا مع تعديل النتيجة عبر رأسية أخرى ولكن هذه المرة من المدافع تومكينز الذي ارتقى لركلة ركنية مباغتًا دفاعات ليفربول.


وأعاد محمد صلاح ليفربول للتقدم مرة أخرى بمجهود يحسب له لمتابعة كرة طائشة ثانية سقطت من حارس النسور أمامه على خط المرمى ليضعها من لمسة واحدة في المرمى.

 

وبلمحة فردية مميزة استطاع السنغالي "ساديو ماني" إنقاذ ليفربول من تعادل كان محققًا، حيث سجل الهدف الرابع في الدقيقة الأخيرة من الوقت الأصلي، ثم سجل كريستال بالاس هدفًا ثالثًا في الوقت المبدد من المباراة.


النتيجة عززت من صدارة الريدز ورفعت رصيدهم إلى 60 نقطة بفارق سبعة نقاط عن السيتي الذي تنتظره مواجهة مرتقبة غدًا ضد هدرسفيلد تاون.


أهم الأخبار

آخر المستجدات