إشبيلية يُقصي الأتليتيكو ويبلغ نصف نهائي الكأس - El botola - البطولة

إشبيلية يُقصي الأتليتيكو ويبلغ نصف نهائي الكأس

أ ف ب
23 يناير 2018على الساعة23:01

بات أول المتأهلين إلى الدور نصف النهائي لمسابقة بعدما جدد فوزه على ضيفه 3-1 الثلاثاء في إياب ربع النهائي.


وسجل سيرجيو إسكوديرو (1) والأرجنتيني إيفر بانيغا (48 من ركلة جزاء) وبابلو سارابيا (79) أهداف اشبيلية، والفرنسي أنطوان غريزمان (13) هدف أتلتيكو مدريد.


وكان إشبيلية فاز 2-1 ذهاباً في مدريد الأسبوع الماضي.


وخاض أتلتيكو مدريد المباراة في غياب هدافه العائد إلى صفوفه قادماً من تشلسي الإنكليزي الدولي دييغو كوستا بسبب الإصابة، فدفع مدربه الأجنتيني دييغو سيميوني بالفرنسيين أنطوان غريزمان وكيفن غاميرو أساسيين في خط الهجوم.



ولم يترك إشبيلية الوقت للاعبي أتلتيكو مدريد في التمركز على أرضية الملعب وفاجأه بهدف مبكر بعد 24 ثانية فقط عندما تلقى قائده المدافع سيرجيو إسكوديرو كرة عرضية من سارابيا سددها على الطائر بيمناه وأسكنها على يمين الحارس مويا (1).


ورد أتلتيكو مدريد بسرعة وكاد يدرك التعادل بعد دقيقة واحدة إثر ضربة رأسية للمدافع الأوروغوياني خوسيه خيمينيز تصدى لها الحارس سيرجيو ريكو على دفعتين (2).


وأدرك غريزمان التعادل لأتلتيكو مدريد إثر تلقيه كرة من صدر مواطنه غاميرو هيأها لنفسه بيسراه وسددها ساقطة بيمناه من خارج المنطقة وأسكنها الزاوية اليسرى البعيدة للحارس ريكو (13).


ولم تختلف الحال في الشوط الثاني، وفاجأ أصحاب الأرض ضيوفهم بهدف مبكر من ركلة جزاء عندما توغل الأرجنتيني خواكين كوريا داخل المنطقة واعترضه ساوول نيغويز، فانبرى لها بانيغا قوية بيسراه على يسار الحارس (48).


ودفع سيميوني بفرناندو توريس والبلجيكي كاراسكو مكان غابي والأرجنتيني آنخل كوريا لتنشيط خط الهجوم سعياً لإدراك التعادل لكن دون جدوى، قبل أن يوجه سارابيا الضربة القاضية بتسجيله الهدف الثالث لإشبيلية عندما تلقى كرة من فاسكيز خلف الدفاع فكسر مصيدة التسلل وتلاعب بالقائد المدافع الدولي الأوروغوياني دييغو غودين عند حافة المنطقة قبل أن يتوغل داخلها ويسددها قوية بيسراه في الزاوية اليسرى البعيدة مويا (79).