حذر في دربي تورينو ولهب الوصافة "يحرق" العاصمة - El botola - البطولة

حذر في دربي تورينو ولهب الوصافة "يحرق" العاصمة

هيئة التحرير
10 دجنبر 2016على الساعة09:23

البطولة (متابعة - AFP)

يأمل الخروج من محنة دربي تورينو أمام "التورو الهائج".. ومن خلفه صراع الوصافة يحتدم في قمة "الأولمبيكو" التي سيكون شعارها الأول "فض الشراكة".


قمة في العاصمة والعين على دربي تورينو

يشهد ختام المرحلة السادسة عشرة من الدوري الإيطالي الإثنين قمة في العاصمة بين الشريكين في المركز الثاني روما وضيفه ميلان، بينما ستتركز الأنظار على لقاء الدربي الأحد بين تورينو وضيفه يوفنتوس المتصدر وبطل المواسم الخمسة الأخيرة.


في المباراة الأولى، على الملعب الأولمبي في العاصمة، سيحاول كل من روما وميلان (32 نقطة لكل منهما ويتقدم الأول بفارق الأهداف) فك الشراكة بينهما بعد أن فشلا في ذلك في المرحلة السابقة حيث حققا فوزين متأخرين، الأول على مضيفه لاتسيو في دربي العاصمة 2-صفر، والثاني على ضيفه كروتوني الوافد الجديد إلى دوري النخبة 2-1.


ويخوض روما اللقاء الثاني على التوالي في داره بمعنويات عالية بعد أن بلغ الدور الثاني من مسابقة الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" دون أي هزيمة، لكنه سيفتقد على الأرجح جهود لاعب وسطه الهولندي كيفن شتروتمان بسبب الإيقاف.


وأوقفت لجنة الإنضباط في الاتحاد الإيطالي شتروتمان، بطل ومهندس الفوز على لاتسيو، مباراتين بسبب سلوكه غير الرياضي بعد اتهامه باستفزاز لاعب لاتسيو البرازيلي دانيلو كاتالدي برشقه بالماء، ثم تعمد السقوط بهدف خداع الحكم الذي رفع البطاقة الصفراء الثانية في وجهه، لكنّ روما قرّر استئناف قرار اللجنة.


العين على بيلوتي

تكتسي المباراة بين تورينو وجاره يوفنتوس أهمية كبيرة حيث ستكون العيون شاخصة على نجم صاحب الأرض أندريا بيلوتي الذي سجّل 10 أهداف في 13 مباراة في ثاني موسم له في الدرجة الأولى، والمطلوب جداً من مانشستر يونايتد الإنكليزي.


وكشف رئيس تورينو أوربان كايرو عشية لقاء الدربي اهتمام البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب مانشستر يونايتد بضم بيلوتي، مؤكداً أنّ البند الجزائي في عقد اللاعب الشاب (22 عاماً) يصل إلى 100 مليون يورو.


وكان تورينو مدّد مؤخراً عقد بيلوتي حتى 2021، وقال اللاعب: "سأدفع للنادي ثمن ثقته بمؤهلاتي من خلال تقديم كل ما أستطيع في كل حصة تدريبية وكل مباراة هذا الموسم".


ويتعين على يوفنتوس المتصدر (36 نقطة) ومدربه ماسيميليانو أليغري نسيان الهزيمة أمام رجال المدرب الصربي سينيسا ميهايلوفيتش في نيسان/أبريل 2015 (1-2) على الملعب الأولمبي الكبير في تورينو.


ويعاني فريق "السيدة العجوز" في خط دفاعه، وقد غاب عنه الثلاثي أندريا بارزالي وليوناردو بونوتشي وجورجيو كييليني الأربعاء، لكنه حقق الفوز على دينامو زغرب الكرواتي 2-صفر في دوري أبطال أوروبا بعد فوزه على أتالانتا 3-1 محلياً نهاية الأسبوع الماضي.


ويستمر غياب بارزالي وبونوتشي حتى نهاية العام، بينما يعود كييليني الأحد إلى الكتيبة، وقد يضع أليغري النجم الأرجنتيني باولو ديبالا العائد من إصابة أبعدته 6 أسابيع عن الملاعب، على قائمة الاحتياطيين.


وتبدو فرصة نابولي الرابع (28 نقطة) كبيرة في تحقيق الفوز الثالث على التوالي الأحد أيضاً على حساب مضيفه كالياري بعد أن هزم إنتر ميلان (3-صفر) في البطولة المحلية ثم بنفيكا البرتغالي في دوري أبطال أوروبا (2-1) وحسم صدارة المجموعة الثانية.


ويطمح لاتسيو الخامس بنفس الرصيد إلى البقاء بين فرق الصدارة عندما يحلّ ضيفاً على سمبدوريا التاسع (22 نقطة) رغم صعوبة المهمة.


ويلعب السبت أيضاً في الافتتاح كروتوني مع بيسكارا، والأحد أتالانتا مع أودينيزي، وبولونيا مع إمبولي، وباليرمو مع كييفو، إنتر ميلان مع جنوى.


وتختتم المرحلة الإثنين بلقاء ثان بين فيورنتينا وضيفه ساسوولو الجريح الذي انتهت مغامرته في الدوري الأوروي "يوروبا ليغ".